علم الفضاء و الفلك > المجرات

ممَ يتألف المذنب

ممَ يتألف المذنب من المتفق عليه عموماً أن المذنب يتألف من نواة صغيرة حادة في قلب قرص ضبابي يعرف بالذؤابة. في عام 1949 تقدم الفلكي الأمريكي فريدل ويبل بنظرية تقول أن النواة التي تضم عملياً مجمل كتلة المذنب هي في الواقع «كرة ثلجية قذرة» أي بمعنى آخر، كتلة مختلطة من الجليد والغبار. تستند البراهين القوية التي تدعم نظرية كرة الثلج إلى معطيات مختلفة. إحدى هذه المعطيات تقوم على أن معظم الغازات والجسيمات النيزكية التي تطلق فتشكل ذؤابة وذيل المذنبات هي جزيئات كسرية، أو مجامع ذرات من أكثر العناصر شيوعاً في الفضاء. إحدى الحقائق الأخرى التي تدعم نظرية كرة الثلج هي أن كل المذنبات التي تيسرت مراقبتها بشكل جيد كانت تسير في مدارات تنحرف بشكل واضح عن الحركة التي تحددها الجاذبية والتي وضع قوانينها نيوتن. ويشكل هذا الأمر برهاناً واضحاً على أن الغازات المنبعثة تحدث دفعاً نفثياً يبعد قليلاً نواة المذنب عن المدار الذي يفترض أن يتبعه. إضافة إلى ذلك، تبين من مراقبة المذنبات التي تتصف بدورة قصيرة وعلى مدى دورات عدة أن هذه المذنبات تميل إلى الإضمحلال بشكل بطيء جداً مع الزمن، على غرار ما يتوقع من نوع البنية التي اقترحها ويبل ويدل وجود مجموعات من المذنبات على أن نوة المذنبات وحدات صلبة إلى حد ما. يفوق حجم رأس بعض المذنبات، بما في ذلك الذؤابة الضبابية، حجم كوكب المشتري. إلا أن الجزء الصلب في معظم المذنبات لا يتجاوز بعض الكيلومترات المكعبة. على سبيل المثال، إن نواة مذنب هالي القاتمة اللون بفعل الغبار الذي تحويه، تبلغ في الحجم 15 بـ 4 كم تقريباً. وقد اعتبر المؤمنون بالخرافات لوقت طويل أن المذنبات تنذر بوقوع الكوارث أو تبشر بحصول أحداث مهمة فضلاً عن ظهور المذنبات قد أثار الخوف من ارتطام المذنب بالأرض. والواقع أن الأرض تدمرت فعلاً عبر ذيول بعض المذنبات من غير أن ينتج عن ذلك أي تأثير قابل للقياس. فلو حصل أن ارتطمت نواة مذنب ما بمدينة كبيرة لدمرتها تماماً، لكن احتمال حدوث مثل هذا الأمر ضئيل جداً. ولكن بعض العلماء يقولون إن تصادمات قد حصلت فعلاً في الماضي الساحق وأنها قد تكون قد لعبت دوراً في تغيير المناخ، وتالياً في انقراض الديناصورات. في عام 1992 تجزأ مذنب شوماكر ـ ليفي 9 إلى 21 قطعة كبيرة عند دخوله حقل جاذبية كوكب المشتري. أثناء أسبوع كامل من القنبلة في تموز 1994م شقت أجزاء المذنب طريقها في جو المشتري الكثيف بسرعة جاورت 210,000 كم/سا. عند حدوث التصادم تحولت الطاقة الحركية الهائلة التي تتمتع بها المذنبات إلى حرارة عن طريق انفجارات ضخمة أدى بعضها إلى تشكل كرات من النار يفوق حجمها حجم الأرض. النجم المذنب هياكوتاكي الذي كان اقترب من الأرض في أول نيسان 1996م بعثت منه أشعة سينية قوية أثناء مروره. وفي بيان صدر عن «ناسا» وكالة الفضاء الأميركية أن هذه الأشعة التي رصدها القمر الاصطناعي الألماني روسات هي الأولى التي يتم اكتشافها بالنسبة إلى مذنب. وكانت أكثر وميضاً وأقوى من مقدار الأشعة المتوقعة بمئة مرة. ومر المذنب على بعد 15 مليون كم عن الأرض، وأمكن رؤيته بالعين المجردة عندما رصد القمر الاصطناعي الألماني الأشعة المنبعثة منه يومي 26 و27 آذار سنة 1996م.

Twitter Digg Facebook Delicious StumbleUpon

مقالات أخرى

الغبار الكوني Cosmic dust: الغبار الكوني Cosmic dust جسيمات مادية صغيرة يحتمل أن يتراوح حجمها بين...

الميل الزاوي Declination: الميل الزاوي Declination البعد الزاوي لنجم أو كوكب شمالاً أو جنوباً عن خط ال...

الأبيدومتر Albedometer: الأبيدومتر Albedometer آلة لقياس الألبيدو.

علم الفلك الإشعاعي Radio astronomy: علم الفلك الإشعاعي Radio astronomy فرع من علم الفلك يستخدم الموجات الإ...

الكوزمولوجيا Cosmology: الكوزمولوجيا Cosmology علم يبحث في أصل الكون وبنيته العامة وعناصره وقو...

سمحاق Cirrostratus: سمحاق Cirrostratus سحاب مرتفع أشبه ما يكون بالحجاب. ...

الأوج Apex: الأوج Apex النقطة التي تتجه إليها الشمس في مسيرها بالفضاء. ...

الشهب: الشهب عبارة عن أجرام كونية مثل النيازك، وتدور حول الشمس، يمكننا مش...

الشهر النجمي Sidereal month: الشهر النجمي Sidereal month شهر فلكي يبلغ 27 يوماً و7 ساعات و23 دقيقة ...

قبة الشمس المضادة Solar anfapex: قبة الشمس المضادة Solar anfapex النقطة المقابلة لقبلة الشمس. ...

الضياء أو الجلاء Luminosity: الضياء أو الجلاء Luminosity المقدار النسبي لضيائية النجم دون أخذ بعده ...

الأسد الأصغر: الأسد الأصغر Leo Minor كوكبة شمالية صغيرة جنوبي الدب الأكبر وهي ذات ...

الشريط البروجيّ Zodiacal band: الشريط البروجيّ Zodiacal band شريط من الضوء الخافت يظهر على الكرة السم...

الجبار أو الصياد Orion or the hunter: الجبار أو الصياد Orion or the hunter كوكبة يرى منها بالعين المجردة سبع...

المنطقة المدارية Tropics: المنطقة المدارية Tropics مساحة في السماء فوق سطح الأرض تبدو فيها الشمس في ال...

الحية Serpent: الحية Serpent كوكبة استوائية قال عنها الصوفي «أما الحية فهي 18 كوكبا و...

الستراتوسفير Stratosphere: الستراتوسفير Stratosphere منطقة هادئة من الغلاف الجوي العلوي للأرض تتم...

تطور النجوم: تناول العلماء موضوع نشوء النجوم وتطورها في الكثير من الفرضيات والتخمينات. ترت...

المدة الفلكية Sideral period: المدة الفلكية Sideral period الوقت الذي يستغرقه كوكب أو تابع ليتم دورة كاملة...

النجوم المتلازة Multiple star: النجوم المتلازة Multiple star مجموعة نجوم متقاربة إلى حد أنها تبدو وكأنها تؤ...